يعتقد العديد من الرجال أن الصلع يرتبط بشكل كبير بالتقدم في العمر، ولكن الحقيقة هي أن مشكلات فقدان الشعر لا تقتصر على كبار السن فقط – فهي قد تظهر في أي سن. في هذه المقالة، سنجيب عن بعض الأسئلة التي تتعلق بفقدان الشعر الذي يصيب الرجال الأصغر سنًا.

ما هي الحالات التي تؤدي إلى فقدان الشعر بالنسبة للرجال الأصغر سنًا؟

أكثر الحالات التي تؤدي إلى فقدان الشعر رجال شيوعًا هي الثعلبة الأندروجينية، وهي ما يسمى أيضًا بصلع الذكور النمطي. بشكل عام، تتطور هذه الحالة ببطء، وهو ما يعني أن المصابين لا يلاحظونها عادةً إلا بعد فقدانهم لكمية كبيرة من الشعر من منطقة تاج الرأس وخط الشعر. يمكن للثعلبة الأندروجينية أن تبدأ في الظهور في العشرينات أو الثلاثينات من العمر وتصيب الحالة 50% من الرجال بحلول سن الخمسين. الثعلبة البقعية وتساقط الشعر الكربي من الحالات الأخرى التي تصيب الرجال وتؤدي إلى فقدان الشعر.

كيف يؤثر فقدان الشعر على الرجال الأصغر سنًا؟

الحالة صعبة في جميع الأحوال، ولكنها تؤثر بالسلب على الرجال الأصغر سنًا بشكل أكبر. فهم لا يزالوا يشعرون بالشباب والحيوية، ولكن حالة فقدان الشعر وتراجع خط الشعر تضيف سنوات إضافية إلى عمرهم الحقيقي. قد يؤدي ذلك إلى فقدان الثقة في النفس، خاصةً إذا كان الأصدقاء وأفراد العائلة يطلقون النكات ويمزحون حول حالة المريض.

هل هناك أي خيارات لاستعادة الشعر تناسب الرجال الأصغر سنًا؟

هناك العديد من علاجات استعادة الشعر المتاحة لهم، بما في ذلك الخيارات الطبية، الجراحية والغير جراحية. لا يؤثر السن في اختيار أحد هذه العلاجات من عدمه، ولكنه أمر يعتمد على سبب حالة فقدان الشعر. يمكن للأدوية كالمينوكسيديل والفيناستريد أن تكون خيارًا جيدًا للرجال الأصغر سنًا، كما هو الحال بالنسبة لصبغ فروة الرأس المجهري وجراحات زرع الشعر.

هل هناك أي اعتبارت يجب على الرجال الأصغر سنًا الانتباه لها عند الخضوع لعلاجات استعادة الشعر؟

من المهم بالنسبة لهم أن يختاروا عيادة استعادة شعر تدرك أن النتائج يجب أن تظهر بشكل جيد في المستقبل كما تظهر في وقت الخضوع للعلاج. فسواء خضع المريض لجراحة زرع الشعر أو الصبغ المجهري لفروة الرأس، يجب أن يظهر خط الشعر بشكل مناسب وطبيعي في المستقبل أيضًا.

إذا كنت في العشرينات أو الثلاثينات من عمرك وتعاني من فقدان الشعر، المساعدة متاحة. عيادة ڨينشي للشعر متخصصة في علاج فقدان الشعر الذي يصيب الرجال في جميع الأعمار.

فقدان الشعر الذي يصيب الرجال الأصغر سنًا