سلط اكتشاف مثير للاهتمام من قبل باحثي فقدان الشعر في جامعة مانشستر الضوء على بعض المعلومات الجديدة بخصوص بصيلات الشعر. ونرغب اليوم في إلقاء نظرة على الدراسة التي تمت ومناقشة ما تعنيه النتائج فيما يتعلق بعلاجات الصلع المستقبلية.

دراسة حول خشب الصندل ونمو الشعر

بدأت الدراسة، والتي تم تمويلها من قبل شركة مستحضرات تجميلية إيطالية، لمحاولة اكتشاف ما إذا كان خشب الصندل الاصطناعي يمتلك خصائص مفيدة تؤثر بشكل إيجابي على عملية نمو الشعر. نعرف بالفعل أن عطر خشب الصندل فعال في تحسين عملية التئام الجروح، وتكهن الباحثون بأنه قد يكون قادرًا على تحفيز بصيلات الشعر أيضًا. قام الباحثون باختبار مركب عطر خشب الصندل الاصطناعي على عينات من جلد فروة رأس تم التبرع به من قبل مرضى جراحات تجميلية، ولاحظوا أن بصيلات الشعر بدأت يسيي ذلك في النمو.

أكثر ما يثير الاهتمام بخصوص الدراسة هو سبب امتلاك العطر لذلك التأثير. فبصيلات الشعر تقوم “بشم” العطر وتفسيره على أنه إشارة تحفيز للنمو. وأوضح العلماء أن بصيلات الشعر تمتلك مستقبلات شمية شبيهة بالتي نمتلكها في أنوفنا، والتي تعتبر مسؤولة عن حاسة الشم. بالنسبة لبصيلات الشعر، عطر خشب الصندل الاصطناعي يحفز عوامل النمو ويحسن عملية نمو خلايا الشعر.

هذه النتائج، والتي تم نشرها في Nature Communications، مهمة لأنها المرة الأولى التي يتم فيها إثبات حقيقة تأثير عطر ما على عملية نمو الشعر. الدراسة الأولية تمت بالفعل على مجموعة صغيرة مكونة من 20 متطوعة، وكان من المخطط أن تبدأ الاختبارات واسعة النطاق في يناير من عام 2019.

مستقبل علاج فقدان الشعر؟

هذه النتائج الجديدة مذهلة وتمثل تطورًا بالغ الأهمية فيما يتعلق بفهمنا لعملية نمو الشعر. حتى الآن، لايزال الوقت مبكرًا للتكهن بكيفية استغلال المعلومات الجديدة في تحضير علاجات جديدة في المستقبل، أو حتى بمدى فعاليتها بالنسبة لمرضى فقدان الشعر.

علاجات استعادة شعر مثبتة الفعالية

مع نمو معرفتنا بخصوص حالة فقدان الشعر، سنتمكن في النهاية من اكتشاف علاجات جديدة فعالة لمكافحة المشكلة. ولكن في الوقت الحالي، يمكن لمن يرغب في الخضوع لعلاجات استعادة شعر مثبتة الفعالية أن يختار من بين الحلول الطبية والجراحية وغير الجراحية المتاحة في عيادة ڨينشي للشعر. فرق عيادة ڨينشي في جميع أنحاء العالم متخصصون في علاج المصابين بحالة فقدان الشعر من الرجال والنساء بحلول فعالة وخطط علاج مفصلة لتحقيق الأهداف الشخصية لكل عميل.

 

هل يمكن لعطر خشب الصندل أن يكون مفتاح علاج الصلع؟