بأكثر من 40 فرعًا في جميع أنحاء العالم، تُعرف عيادة ڨينشي للشعر كمبتكرة ورائدة في مجال استعادة الشعر. تفكير الشركة التقدمي ورغبتها في تقديم أفضل خدمة ممكنة لعملائها يتعديان تقديم أفضل علاجات فقدان الشعر ذات الجودة العالمية. ويتجسد ذلك بقرارها قبول عمليات الدفع التي تتم بالعملة الرقمية الشهيرة البيتكوين.

خطوة مهمة فيما يتعلق بعمليات دفع الرعاية الطبية

يمثل يوم الثامن عشر من ديسمبر من عام 2013 معلمًا هامًا لعيادة ڨينشي، ففي ذلك اليوم أصبحت أول عيادة طبية وأول عيادة زرع شعر في العالم تقبل عمليات الدفع بالبيتكوين لخدماتها. أتى العميل صاحب الـ32 عامًا من الشرق الأوسط إلى مركز ڨينشي في شارع هارلي للخضوع لجراحة زرع الشعر. ودفع في ذلك الحين 11.538461 BTC، والذي كان يعادل نحو 6000 دولار وقتها، أو نحو 96000 دولار بمعدل الصرف الحالي.

لماذا وافقت ڨينشي على قبول البيتكوين

الاهتمام المتزايد بالبيتكوين أصبح واضحًا جدًا لڨينشي في شهر نوفمبر من عام 2013. في ذلك الوقت، استقبلت العيادة العديد من الاستفسارات، والتي كانت نتيجة قوة عملة البيتكوين مقارنةً بالعملات الأخرى. شهدت العيادة زيادة كبيرة في عمليات الدفع بهذه الوسيلة منذ عام 2017. وفي علم 2019، استقبلت العيادة ضعف عدد الاستفسارات الذي استقبلته في عام 2018.

يشرح المدير التنفيذي لعيادة ڨينشي للشعر، سالفار بيورنسون، أن اعتماد البيتكوين المبكر من الشركة كان يعد تطورًا طبيعيًا. فالعيادة كانت مدفوعة برغبة في أن تكون أول من يقدم هذه الخدمة لإرضاء طلبات عملائها. ولأن العيادة كانت تقبل في ذلك الوقت عمليات الدفع باستخدام عشر عملات مختلفة، قبول عملة أخرى لإرضاء العملاء كان أمرًا منطقيًا وتطورًا متوقعًا.

ميزات الدفع باستخدام عملة البيتكوين

إحدى المزايا الرئيسية لاستخدام عملاء ڨينشي عملة البيتكوين هي أن عملية الدفع تكون مريحة، سواء للشركة أو للعميل. يتم معالجة عمليات الدفع التي تتم بهذه الوسيلة رقميًا بدون وجود أي وسطاء أو أطراف ثالثة، وهو ما يعني أنه يمكن إرسال الأموال بشكل فوري من وإلى أي مكان في العالم. ولأن العديد من عملاء ڨينشي يزورون العيادة من بلاد أخرى للخضوع للعلاج، من الضروري أن تكون الشركة قادرة على استقبال الأموال في الوقت المناسب. تحل عملة البيتكوين مشكلة واجهتها العيادة في الماضي، عندما كان العملاء يضطرون إلى إلغاء العلاج بسبب تأخر الأموال المرسلة من بلاد أخرى بالاستعانة بالأنظمة البنكية التقليدية. ستكون هذه الوسيلة مفيدة بشكل خاص للعملاء من بلاد كفنزويلا والأرجنتين، حيث يتم التشديد على المعاملات المالية الدولية ووضع العديد من القيود عليها. تجنب التعامل مع طرف ثالث لمعالجة عملية الدفع يعني كذلك أن العديد من العملاء الذين يستخدمون البيتكوين سيتمتعون بتكاليف نقل/إدارة أقل. تمتلك عملة البيتكوين أيضًا ميزة كونها مجهولة تمامًا. ولأن اتخاذ قرار بشأن الخضوع لعلاج استعادة الشعر يميل إلى أن يكون شخصيًا وحساسًا جدًا، بعض العملاء يفضلون الحفاظ على خصوصيتهم، وهذه الوسيلة تسمح لهم بالقيام بذلك، فلا يتم ربط أي بيانات شخصية بعملية الدفع.

آفاق جديدة من خلال عمليات الدفع بالبيتكوين

بقيمة 96000 دولار اليوم، تصبح أول معاملة بيتكوين لعيادة ڨينشي أغلى جراحة زرع شعر تمت في التاريخ. سيتم تسجيل عيادة ڨينشي في السجلات التاريخية كأول عيادة طبية تقبل البيتكوين، وذلك بجانب أول عملية دفع تمت في تاريخ البيتكوين، والتي تمت لشراء بيتزا. حدث ذلك يوم 22 مايو من عام 2010، عندما أنفق المبرمج لازلو هانيز 10000 BTC لشراء فطيرتي بيتزا. هذا المبلغ كان يقدر بقيمة 30 دولارًا في ذلك الوقت. كان هدفه إثبات أن العملة خيار بديل فعال للخيارات التقليدية المتاحة. بسعر الصرف الحالي، هذه القيمة من البيتكوين تقدر بنحو 80 مليون دولار.

ڨينشي رائدة في مجال استعادة الشعر ووسائل الدفع